الصحة والتعليم

أطفال العراق في ضيافة النجدة الشعبية الفرنسية


أطفال العراق في ضيافة النجدة الشعبية الفرنسية

بمناسبة الذكرى السبعين على تأسيسها، أطلقت منظمة النجدة الشعبية الفرنسية، في بداية الشهر الجاري، مهرجاناً ثقافياً وترفيهياً عالمياً لـ 1000 طفل يمثلون 70 دولة في العالم، بدعم من اليونسكو، لإسناد مشاريع السلام والاندماج بين الشعوب، وتكريس مفهوم الإنسانية بين الأطفال، والتعرف على ثقافات الشعوب من خلال تعايش الأطفال في ما بينهم، وتطوير علاقات الصداقة والتضامن بين الأطفال الفرنسيين مع أطفال البلدان المختلفة التي تتضامن معها النجدة الشعبية الفرنسية. 

ومن خلال التنسيق بين جمعية الأمل العراقية ومنظمة النجدة الشعبية الفرنسية تم ترشيح خمسة اطفال موهوبين تتراوح أعمارهم من 11 – 14 سنة، من بغداد وبابل والموصل وكركوك وواسط لتمثيل العراق في هذا المحفل الدولي، يقومون بتقديم مجموعة من الفعاليات الثقافية (عرض للأزياء الفولكلورية ومعرض صور للطفل المصور قمر هاشم  ومشهد مسرحي صامت واغاني ومقطوعات موسيقية للطفلة روان سالم بمشاركة الطفل أسيد عصام  وقصص للأطفال من تأليف الطفل ديار محسن جعفر ومعرض رسم للطفلة مريم لؤي عزيز)، بالاضافة الى المساهمة في البرامج الترفيهية المعدة من قبل حركة أطفال “أصدقاء العالم” التابعة للنجدة الشعبية الفرنسية. وهي فرصة ثمينة لأطفالنا لعكس واقع الطفولة في العراق ومعاناتها من الإرهاب والتشرد والنزوح وطموحاتهم للسلام والأمان والتمتع بحقوقهم الإنسانية. 

وستختتم فعاليات المهرجان الدولي باستعراض كبير وتجمع بهيج تحت برج إيفل في باريس في يوم 19 آب يشارك به 70 ألف طفل وعائلاتهم من فرنسا والدول المشاركة فيه.

النجدة الشعبية الفرنسية هي واحدة من أكبر منظمات المجتمع المدني في فرنسا تضم في عضويتها مليون شخص، وتربطها مع جمعية الأمل العراقية علاقات تعاون وثقى تعود إلى فترة تأسيس الجمعية من خلال دعم برامجها الصحية والإنسانية والتأهيلية. 

بغداد في 16/8/2015

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق