اخبار ومقالات

في حلقة نقاشية حول ظاهرة التحرش ضد المراة: البيت الثقافي النجفي يكرم جمعية الامل بدرع “مبدعون”


شارك مركز الامل  للارشاد الاسري التابع لجمعية الامل العراقية في النجف، بحلقة نقاشية حول ظاهرة التحرش ضد المرأة، التي اقيمت بالتعاون مع مؤسسة المرأة العراقية والبيت الثقافي النجفي، وذلك يوم السبت 27 ايلول 2014، بمشاركة كل من وحدة حماية الاسرة، وناشطين في منظمات مجتمع مدني واكاديميين وحقوقيين واعلاميين.

وقدمت جمعية الأمل العراقية نبذة عن ظاهرة التحرش وماهية أسبابه، وأثاره السلبية على المجتمع، والدوافع النفسية والغريزية لهذه الظاهرة. ومن أهم الأسباب هي افتقاد المساواة في الحقوق بين المرأة والرجل، ويلاحظ ان المرأة ذات الشخصية القوية تكون أقل عرضة للتحرش من المرأة الضعيفة، وان الرجل هو ضحية لمفاهيم وعادات وتقاليد بالية ورثها المجتمع على مر العصور.

كما شرح المستشار القانوني لمركز الأمل للارشاد الاسري في النجف  آلية تقديم الشكوى ضد المتحرش، وطالب بضرورة وجود شرطة الآداب في كافه ارجاء المحافظة. وقدم الخبير القضائي أمير الحسيني شرحا حول مواد القوانين التي تعاقب المتحرش  بالسجن او الغرامة، وهي قوانين ضعيفة ولا تحمي المرأة من التحرش، وطالب بسن تشريعات وقوانين جديدة للحد من هذه الظاهرة.

وتحدث الدكتور صادق المخزومي مدرب في التنمية البشرية، حول البيئة الحاضنة لهذه الظاهرة وكيفية اختلافها من مجتمع الى اخر، وشدد على اهمية التربية المنزلية والنشأة الاجتماعية للحد هذه الظاهرة. 

وفي الختام كرم البيت الثقافي النجفي جمعية الأمل العراقية بدرع مبدعون للابداع والتميز لمشاركتها السباقة في مثل هكذا أنشطة تهم المجتمع.




اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق