اخبار ومقالات

شمول 99 إمرأة براتب الرعاية الاجتماعية في المناطق الساخنة في محافظة صلاح الدين

شمول 99 إمرأة براتب الرعاية الاجتماعية في المناطق الساخنة في محافظة صلاح الدين

اختتمت جمعية الأمل العراقية خطوتها الاخيرة في مشروع ضمان حقوق النساء المتضررات من جراء العنف في محافظة صلاح الدين، الذي نفذته خلال فترة الصيف الماضي ببشرى سارة، إذ تم ابلاغ مكتب الجمعية في صلاح الدين من قبل السيدة مديرة مكتب دائرة المرأة بشمول المستفيدات في المشروع وعددهن 99 إمرأة، غالبيتهن من الأرامل والمطلقات، براتب الرعاية الاجتماعية من تاريخ ترويج معاملاتهن في شهر تموز الماضي، والطلب منهن مراجعة الدائرة لاستخراج البطاقة الذكية لهن.

ومن الجدير بالذكر ان تنفيذ المشروع، بدعم من منظمة الميرسي كوربس الدولية، جرى البدء به في أيار الماضي، وشمل قضائي الشرقاط وسامراء والقرى التابعة لهما، مثل سويدان واسديرة والعيثة وخميسات ولزاكة وكنعوص في الشرقاط، وقرى المعتصم وصعيوية وضلوعية في سامراء، وجميع هذه المناطق تعاني من مشاكل اقتصادية واجتماعية حادة، وتعرضت إلى هجمات الجماعات الارهابية وتعتبر من المناطق الساخنة، وتسجل فيها اعلى نسب من الأرامل والمطلقات المتضررات من جراء العنف في محافظة صلاح الدين.

ابتدأ تنفيذ المشروع بأقامة ورشتين تثقيفيتين بالحقوق الانسانية والقانونية للمستفيدات، بالتعريف بالدستور والتشريعات العراقية بلغة مبسطة، ثم قام فريق العمل بجمع الاوراق الرسمية الخاصة بهن ومساعدة البعض منهن في استكمال وثائقهن، مثل تبديل هويات الاحوال المدنية، واقيمت لعدد منهن دعاوى في المحكمة لكون ازواجهن مفقودين منذ خمس إلى سبع سنوات، ومن ثم جرى تقديم الاوراق الى مكتب دائرة المرأة في المحافظة مرفقة بطلب من قبل الجمعية باستحقاق أولئك النسوة برواتب الرعاية الاجتماعية. كما تم عقد مؤتمر ختامي للمشروع وزعت فيه مساعدات عينية ونقدية للمستفيدات بمناسبة عيد الفطر السعيد.
وشمول هؤلاء النسوة المتضررات براتب الرعاية الاجتماعية سيخفف بعض معاناتهن ويمنحهن االتفاؤل بالتغيير في واقعهن المرير.
تشرين الثاني 2012

الورشة التي اقيمت في الشرقاط
الورشة التي اقيمت في سامراء
توزيع الهدايا في الشرقاط
توزيع الهدايا في سامراء

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق