اخبار ومقالات

مبادرة شباب كركوك في التضامن مع ضحايا الإرهاب

بادرت مجموعة شباب كركوك ضد العنف، وبالتعاون مع مديرية بلدية كركوك في ساعة مبكرة من صباح يوم 24/6/2012 والى منتصفه بتنظيف موقع الأنفجار الذي استهدف المحلات التجارية (للبيع بالجملة) مقابل مقهى المجيدية في مركز المدينة يوم 20/6/2012.

      في بادىء الأمر لم يتقبل المتضررون من أصحاب المحلات المبادرة، فلم يرحبوا بالشباب، فقد كانوا منشغلين باعتصامهم بسبب تهميشهم من قبل الجهات الحكومية المختصة، وعدم الأستفسار عنهم وعن خسائرهم المادية الفادحة، وما يحتاجونه من دعم مادي ومعنوي، فبادروا إلى قطع الطريق العام. وفتح الشباب باب الحوار مع أصحاب المحلات، وتمكنوا من مد جسور الثقة والتعاون معهم، ومساندتهم في الأعتصام، والاتصال بالجهات الحكومية من رئاسة مجلس المحافظة ومكتب السيد المحافظ. وحضر الموقع مسؤولون عن مديرية شرطة كركوك وممثل عن سيد المحافظ ، وبعد أستماعهم لشكاوي المتضررين من أصحاب المحلات، تم التنسيق لتشكيل لجنة مختصة لمتابعة مطاليبهم وتعويضهم بأسرع وقت. 

     وبعدها ابتدأت حملة تنظيف المكان وحمل الأنقاض من قبل الشباب المتطوعين وعمال البلدية، وبالتعاون مع أصحاب المحلات، وجرى إنهاء الاعتصام وفتح الطريق أمام السيارات المارة، ورجع الوضع الى حالته الطبيعية. وفي نهاية الأمر قدم أصحاب المحلات شكرهم الخاص والجزيل لمجموعة شباب كركوك ضد العنف لمبادرتهم هذه. 

     وجاءت هذه المبادرة من قبل (مجموعة شباب كركوك ضد العنف) تضامناً مع المتضررين من أبناء المدينة، ولتقديم الدعم المعنوي لهم، وأستنكارهم للعمليات الأرهابية، ونبذهم لثقافة العنف التي شاعت في السنوات الأخيرة في المجتمع، وإيصال رسالة السلام والتعاون والمحبة الى أبناء مدينة كركوك المتآخية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق