اخبار ومقالات

تهنئة لرابطة المرأة العراقية بمناسبة الذكرى الستين لتأسيسها

الاخوات العزيزات في رابطة المرأة العراقية

تحية عطرة

باسم مجلس الامناء وجميع العاملين في جمعية الامل العراقية اهدي لكم اجمل التهاني بمناسبة الذكرى الستين لتأسيس رابطتكم التي تمثل التاريخ النضالي للمرأة العراقية، جنبا الى جنب مع اخيها الرجل، في المواقف الوطنية ومن اجل استحصال حقوقها المشروعة في المساواة السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وقد حققت رابطة المرأة العراقية كثيرا من المكتسبات الذي كان قانون الاحوال الشخصية مثالا بارزا لها وساهمت في تطوير الوعي العام في المجتمع.

واليوم تواجه الحركة النسوية مهاماً كبيرة في ظل الاوضاع المأساوية التي تعاني منها المرأة العراقية. فقد تشعب التخلف من جراء السياسات الارهابية للنظام السابق وحروبه المأساوية وتبعيتها من الحصار الاقتصادي والاحتلال، ومن ثم التقوقع الطائفي والتخلف الاجتماعي. واصبحت المرأة تمثل بحق الوجه الاكثر وضوحا للمعاناة اليومية على جميع الاصعدة وتواجه يوميا تحديات اقتصادية وسياسية واجتماعية كثيرة. 

ان رابطة المرأة العراقية مطالبة اليوم، مع جميع المنظمات النسوية ومنظمات المجتمع المدني الاخرى، للنضال من اجل استعادة حقوق المرأة العراقية والرقي بالمجتمع العراقي لان يكون مجتمع المساواة بكل ماتعني المساواة من حقوق وتكافؤ ومسؤوليات.

مرة اخرى نحيي رابطة المرأة العراقية بمناسبة عيد ميلادها الستين ونحيي نساء العالم جميعا بمناسبة يوم المرأة العالمي.

نعمان منى
رئيس مجلس الامناء
جمعية الامل العراقية

بغداد 8 اذار 2012 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق