مكتبة

مركز النماء لحقوق الانسان

عراقيات

المكتبة

الطقس

الساعة

احصائيات

   

ورشة الشباب الأولى حول نشر ثقافة الحوار بين الأقليات

   


 




ورشة الشباب الأولى حول نشر ثقافة الحوار بين الأقليات




أقامت جمعية الامل العراقية الورشة الأولى للشباب حول نشر ثقافة حوار الأقليات والقوميات في العراق في أربيل فندق ديدمان على مدى ستة أيام وخلال الفترة من 26 أيلول الى 1 تشرين الأول 2016، وأن الورشة تأتي ضمن مشروع بالتعاون جامعة الكوفة ومركز العدالة وبناء السلام جامعة أيسترن مينونايت (Centre for Justice and peace building) واكاديمية البلاغي للحوار التابعة لدار العلم للأمام الخوئي وبدعم من برنامج الام المتحدة الإنمائي.

شارك بالتدريب 23 ناشط من الشباب والشابات من محافظات النجف ونينوى وبغداد وهي المحافظات المشمولة بالمشروع، اغلبهم من الناشطين في الحملات الشبابية والمجتمعية، وعلى مدى أيام التدريب تلقى المشاركون برنامج تدريبي معد من قبل المدربة الدكتورة آلما عبد الهادي جادالله. هدفت الورشة الى تقديم أطار لتحليل النزاع ولتعزيز معرفة وفهم النزاعات العرقية والدينية وتزويد المشاركين بمهارات لمواجهة حالات النزاعات على المستويات الشخصية والجماعية والاجتماعية، مع إتاحة الفرصة لممارسة تصميم العمليات المجتمعية وتحديد نقاط الدخول لمعالجة التوترات العرقية والدينية والتعلم من أهم الخبراء بالقضايا العرقية والطائفية في العراق.

   وتضمنت الورشة ايضا كيفية إعداد المشاريع المجتمعية لتعزيز التماسك المشاركون بتحديد مشروع مجتمعي او اكثر على المستوى المحلي من أجل بناء الصلة وتعزيز العلاقات عبر الانقسامات العرقية والدينية، ومن النتائج المتوقعة للورشة ان يتمكن الشباب في نهايتها من تَفهُم الصراع ومسبباته وديناميكيته واستخدام الأدوات اللازمة لتحليل ومعالجة حالات الصراع على المستوى الشخصي والمجتمعي والوطني وتعلم تصميم عمليات التيسير والحوار لتعزيز التماسك الاجتماعي عبر الانقسامات العرقية والدينية، كما تخلل التدريب مجموعة من التمارين والورش الجماعية والتجارب وقد تنوعت الوسائل التي استعملت خلال التدريب، فضلا عن ذلك حضر عدد من الضيوف الى التدريب وساهموا بتقديم خبراتهم والحديث عن تجاربهم في مجالي الاقليات ودور المرأة في بناء السلام.



 

وتحدث الشاب منتظر أحد المشاركين من النجف، بأن الورشة امتازت بكون العمل جماعي ومشاركة الجميع في التدريب وأضاف فضلا عن التدريب فهناك متابعة ستكون بعدها وهي الشيء الإيجابي اذ تم الاتفاق على اليه العمل وطريقة المتابعة، فيما اكد ايمن من بغداد عن ان الورشة كانت حيوية وامتازت ببرنامج تدريبي كان مفيد لنا فضلا عن مناقشتنا للواقع العراقي والصراعات فيه من قبل الضيوف الذين حضروا كما قمنا بتحليل ومناقشة العديد من الصراعات والتجارب العراقية والدولية، وقد تحدثت المدربة آلما عبد الهادي ( فلسطينية امريكية) عن كون الشباب يشعرون باستياء عام من الأوضاع في العراق ورغم ذلك هناك إرادة لديهم للتغير وخصوصا في موضوع الأقليات مثلا الشباب الايزيدين لديهم احباط اكبر، هناك ارتياح من الشباب الى الالية التي اعتمدت في الورشة لكونها تتماشى مع أوضاع وثقافة العراق وخصوصا ان منهج التدريب تم تكييفه مع أوضاع العراق وما تم مناقشته خلال الورشة هو مشاكل وقضايا العراق فضلا عن الاستفادة من التجارب الدولية في هذا المجال.

وتجدر الإشارة الى ان هذه الورشة تأتي ضمن مجموعة من الورش والنشاطات ضمن مشروع نشر ثقافة حوار الاقليات والقوميات في العراق ويهدف المشروع الى تطوير العلاقة بين مختلف القوميات والاديان في العراق، من خلال تأسيس مركز الكتروني لنشر ثقافة التسامح وقبول الاخر، ومشاركة الشباب من النازحين والمجتمع المضيف بشكل سلمي لنشر ثقافة التسامح وقبول الاخر في مجتمعاتهم.  ومن أبرز نشاطات المشروع:

- تشكيل لجنة من الشركاء في المشروع اضافة الى برنامج الامم المتحدة الانمائي لمتابعة التدريبات والاتفاق عليها ومراجعتها للأكاديميين ورجال الدين والشباب.

- يقوم مركز العدالة وبناء السلام في جامعة المانونايت بتحضير وتهيئة المواد التدريبية لغرض استخدامها في عملية التدريب.

- عملية اختيار المشاركين في التدريب تخضع لمعايير، الصلة بالموضوع، الالتزام بكل التدريبات التي ستقدم في المشروع، والمشاركة في النشاطات التي ستنفذ من قبل الشركاء اثناء المشروع، وحتى بعد انتهائه من خلال الاستفادة من التدريبات في نشاطات وفعاليات الشركاء المختلفة.

- تنظيم ثلاث ورش تدريبية، كل ورشة لمدة خمسة أيام في اربيل (تحليل النزاعات، الحوار والمفاوضات، وقضايا المصالحة الوطنية والعدالة). اما الشباب فستكون ثلاث ورش لمجموعات مختلفة ولمدة ستة ايام (الخبر اعلاه يغطي الورشة الاولى).

- بالتعاون مع مركز العدالة وبناء السلام في جامعة المانونايت تقوم كلية الآداب في جامعة الكوفة بتطوير مادة تدريبية تستخدم في قسم المجتمع المدني او في الاقسام الاخرى لغرض الاستفادة منها لتدريس الطلبة.

- مركز العدالة وبناء السلام في جامعة المانونايت يقدم شهادة لكل من انهى جميع التدريبات وقدم المهمات (بحوث، اوراق عمل، دراسات، مراجعات كتب ... الخ) التي يكلف بها من قبل المركز والفريق التدريبي.

- اكادية البلاغي للحوار تقوم بتنظيم حوارات وطاولات مستديرة حول المواضيع الخاصة بالمشروع والتي اثيرت في ورش التدريب وتركز على عملية بناء السلام بحدود مرة في الشهر.

  • -مكتب جمعية الامل العراقية في النجف يستضيف جلسات حوار او طاولات مستديرة مرتين في الشهر بالتعاون مع جامعة الكوفة واكاديمية البلاغي للحوار ونخبة من كادر النجف، يكون للمشاركين في التدريبات دورا في هذه الجلسات، وتقوم ايضا باستضافة شخصيات مختلفة لها شأن واهتمام بهذا الموضوع.
  • -المجموعات الشبابية تنظم مبادرات ومشاريع صغيرة لبناء السلام، مع تنظيم فعاليتين في النجف للشباب والشابات كل واحدة منها لثلاثة ايام تتضمن مشاركين ومشاركات من محافظتي بغداد ونينوى (50 مشاركة ومشاركة لكل فعالية).
  • -تنظيم مؤتمر نهائي لتقييم المشروع ومدى فعاليته وتأثيره على الشركاء والمجموعات التي استهدفها والدروس المستفادة منه.

  وضمن المشروع سننظم الورشة الاولى اعتبارا من 14 تشرين الاول الحالي من أصل ثلاثة ورش لنفس المجموعة من الآكاديميين وبعض الشخصيات من المحافظات المشمولة. اما المجموعة الاخرى من الشباب والشابات فستنتظم في ورشة اعتبارا من 16 تشرين الثاني 2016.

 

 

 

 

 

   





أبـــحــث

دليل المواقع

المؤتمر التاسع للجمعية

فيس بوك الامل

يو تيوب الامل

نحن هنا

دخول الأعضاء


حقوق النشر محفوظة Copyright © 2012, iraqi-alamal.org, All Rights Reserved